الارشيف / شؤون دولية

بعد سوريا وليبيا وناغورنو قره باخ... تركيا تنقل مرتزقتها إلى أوكرانيا

قالت صحيفة الوطن السورية، إن آلاف المرتزقة السوريين الموالين للنظام التركي، هددوا بالتوقف عن القتال ضد الجيش السوري إذا لم تدفع رواتبهم التي أوقفتها أنقرة منذ أشهر.

 

وكشفت الصحيفة، أن مرتزقة سوريين تظاهروا في حلب، بع قطع تركيا صرف رواتبهم للشهر الثالث على التوالي، فيما استمرت في دفع الأموال للتنظيمات التركمانية السورية الموالية لها فقط، خاصةً مسلحو السلطان مراد، والسلطان سليمان شاه، والعمشات، ما اعتبره المرتزقة العرب، تسريحاً لهم واستغناءً عن خدماتهم.

 

ومن جهة أخرى نقلت الصحيفة عن مصادر، أن أنقرة قطعت تمويل الموالين في شمال سوريا، لإجبار المسلحين على قبول القتال في مناطق وجبهات خارجية أخرى، مثل أوكرانيا للقتال ضد الانفصاليين الموالين لروسيا، والقوات النظامية الروسية، مقابل وعود برواتب وإغراءات مالية أكبر.

 

وأكدت الصحيفة، نقلاً عن مصادر معارضة مقربة من "الجيش الوطني"، الذي شكلته تركيا في شمال سوريا، مطالبته من الاستخبارات التركية بالتجهيز لإرسال مرتزقة إلى أوكرانيا، مع التكتم الشديد على لتفادي غضب روسيا.

 

وأكدت الصحيفة وصول ما لا يقل عن 130 من المرتزقة العائدين من ليبيا، إلى أوكرانيا، الثلاثاء، "بعد اختفائهم ثلاثة أسابيع دون معرفة الجهة التي قصدوها"، للقتال ضد القوات الروسية إذا نشبت مواجهات مسلحة بين الدولتين بعد تصاعد بينهما

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد