الارشيف / شؤون دولية / اليمن العربي

حفتر يأمر بالقبض على الورفلي بعد فراره من السجن

أصدر القائد العام للقيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر أمراً بالقبض على آمر محاور الصاعقة الرائد محمود الورفلي. 

وأرجع حفتر أسباب القبض على الورفلي إلى هروبه من السجن العسكري، بعد إيقافه للتحقيق معه في عدد من الأعمال التي تعد مخالفة للقانون العسكري وتهدد أمن المواطنين، بحسب وسائل إعلام ليبية.

وكان آمر محاور الصاعقة الرائد محمود الورفلي أوقف للتحقيق معه، إثر قيامه بعمليات إعدام عدد من العناصر الإرهابية في مدينة بنغازي.

والخميس الماضي أصدرت الدائرة التمهيدية الأولى للمحكمة الجنائية الدولية مذكرة اعتقال ثانية ضد آمر المحاور بالقوات الخاصة التابعة لعملية الكرامة “محمود الورفلي”.

وكانت الجنائية الدولية أصدرت مذكرة توقيف أولى في 15 أغسطس/أب الماضي ضد "الورفلي"، لاتهامه بارتكاب أعمال تعد جرائم حرب كجريمة إطلاق النار في الـ24 من يناير/كانون الثاني الماضي على 10 أشخاص أمام مسجد بيعة الرضوان في بنغازي.

وأضافت الجنائية الدولية أن "الورفلي" مسؤول عن إصدار أوامر أو تنفيذها في حق 33 شخصاً في حوادث مختلفة بين الـ3 من يونيو/حزيران 2016 ويوليو/تموز 2017.

وكان الناطق الرسمي باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري أعلن في وقت سابق أن الورفلي رهن الإيقاف، بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد عناصر إرهابية، وتم إلقاء القبض عليه في معارك بنغازي.

وأكد المسماري أن "مؤسسة الجيش الليبي تحترم القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات الدولية وتعاليم الشريعة الإسلامية الشريفة".

 وأضاف "نحيي المحكمة على مجهوداتها المبذولة على حماية الشعوب من النزاعات المسلحة وفي سبيل تحقيق الاستقرار والأمن".

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد