تقارير وحوارات / الضالع نيوز

وزير الصحة يدعو إلى إرسال خبراء وفرق طبية لتشخيص الأوبئة ومساندة الكادر الصحي في اليمن

/متابعات
دعا وزير الصحة في الحكومة الشرعية الدكتور ناصر باعوم، يوم الخميس، إلى إرسال خبراء وفرق طبية لتشخيص الأوبئة ومساندة الكادر الصحي في اليمن.

وأكد الوزير خلال لقائه مع سفير الاتحاد الاوروبي وسفيرا فرنسا وهولندا، أن "حالات الأوبئة المنتشرة في عدن وعدد من المحافظات، تستدعي التدخل العاجل من المجتمع الدولي والمانحين لتقديم مزيد من الدعم للقطاع الصحي في بلادنا"، مجدداً "التزام الحكومة بتقديم التسهيلات والدعم للمانحين والمنظمات للقيام بمهامها في تنفيذ المشاريع والبرامج الصحية والانسانية ترحيب الحكومة بكافة الجهود الرامية لتحسين الوضع الصحي في اليمن".

وبحسب وكالة الانباء الرسمية سبأ، أكد باعوم أن الحكومة ستقدم كل الدعم والمساندة للفرق الطبية والخبراء وستعمل كل الإجراءات اللازمة والكفيلة للقيام بأعمالهم وتسهيل انتقالهم بين المحافظات".

كما طالب الوزير "من المجتمع الدولي بممارسة الضغوطات على مليشيات الحوثي الانقلابية، بالإفصاح عن حالات الاصابات بفيروس كورونا، ليتم التعامل معها وتقديم الدعم اللازم من قبل المانحين والمنظمات، وقال إن اخفاء أي حالات للإصابة وعدم اتخاذ الإجراءات المناسبة سيؤدي إلى انتشار الوباء على نطاق واسع، ويصعب حينها مواجهته".

و شدد على ضرورة قيام المجتمع الدولي بممارسة كافة الضغوطات على المليشيات بالسماح للمنظمات الاممية والاقليمية بالعمل على تقديم الدعم في المناطق غير المحررة، وعدم فرض قيود على المنظمات، لما فيه مصلحة الجميع.

وتجاوز عدد الوفيات في العاصمة المؤقته عدن جراء الأوبئة والحميات بما فيها فيروس كورونا والامراض المتفشية، الـ 1000 حالة وفاة، منذ بداية مايو الجاري، وفق احصائيات لمصلحة الاحوال المدنية والسجل المدني لكن ليس موضحاً ما إذا كان هذا العدد ضحايا للأوبئة فقط أم نتيجة لأسباب أخرى أيضاً.

وتفتقر اغلب المستشفيات والمراكز الطبية في المدينة إلى الاجهزة اللازمة للتشخيص.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد