شؤون محلية / عدن الغد

البيض: لن نكون كما يريدوا أسودا منزوعة الأنياب

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

الجمعة 12 أكتوبر 2018 12:35 صباحاً
ابوظبي(عدن الغد) خاص

قال الأستاذ هاني البيض نجل الرئيس الجنوبي الأسبق علي سالم البيض: ‏بأنه في ظل حالة الاستياء سياسيا واجتماعياً وفي ظل فشل سلطة الامر الواقع في احترام تعهداتها امام الجميع لازالت الناس تعبر عن سخطها بسلمية تصل احيانا لحد السذاجة، ومن المؤكد بأنه لن يستمر الظلم ويتحول الشعب دوماً وباستمرار لضحية تركع لجلاديها.

وأشار في معرض حديثه بأن الجماهير ترفض شرعية الطغاة وبأن استراتيجية المجلس الانتقالي باتت تترجم وطنياً .

وأكد البيض في تغريدة له على حسابه بموقع "تويتر" بأن العلاقة ‏‏ظلت بين ما يسمى بسلطة الشرعية والناس البسطاء علاقة اضطهاد وإهمال وقسوة بل وظلم مشهود، وهاهم يسعون اليوم لاستعادة وطنهم وحماية مواردهم التي باتت ترى الانضباط من قبلهم كمتظاهرين ومحتجين بعيدا عن ردة الفعل الطبيعي وبأن الأخلاق ستظل حاضرة في المشهد وهي جزء أصيل من ثقافة مشروعهم الوطني القادم. ‎

كما أكد بأن المسألة ليس سوى ‏ايّام تمثل منعطف جنوبي حساس لأهمية المرحلة وقوة الظروف التي احاطت بها واختبار اخر لمواقف ومعادن الرجال، لايعرف أهميتها إلا المناضلين الأحرار التواقين للانعتاق والاستقلال.

مشيرا بأنها إحدى الخطوات المحسوبة جيدا إن تكللت بالنجاح تمهد للتحرير والاستقلال ‎

وقال البيض بأن ‏التحرش مؤخرا في شبوة وفي هذه الظروف ومحاولة خلق بؤر توتر على الأطراف او في عمق اراضي الجنوب متوقع وقد يتكرر ويزداد لاحقا وفق حدة الصراع وطبيعة الانتصارات في الجنوب وكذلك الانتكاسات لهذا الطرف المعتدي، ولكنها تبقى محاولات يائسة وبائسة وهي كاللعب في الوقت الضائع لطرف مهزوم ومأزوم.

وأضاف بالقول :" بأنه ‏لازالت تتوالى برقيات التأييد للبيان الاستثنائي الاخير للمجلس الانتقالي من كل حدب وصوب ..
واهمها السلطات المحلية في البلاد ومؤسسات المجتمع المدني وغيرها ..!
وهذا الحقيقة مؤشر واضح وترمومتر سياسي قوي يجب ان يضعه خصوم السياسه واعداء الوطن في الداخل والخارج في الميزان والحسبان.

وأشار بأنه أصبح من الأهمية بمكان وجود مجلس دفاع عسكري جنوبي يمثل إرادة وقوة شعب حقيقية متواجد على أرضه!
مهمته حماية وتعزيز السيادة وتصل يده حيثما يشاء
سيساعد ذلك في انتزاع الحق الجنوبي وفرض واقع اقوى، وغير ذلك يريد البعض ان نكون أسود منزوعة الأنياب ..! ونمور بلا مخالب وبعضنا في الأقفاص..!!

b1f5f39f8d.jpg


قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد