الارشيف / شؤون محلية / يافع نيوز

المرأة.. “المُقدَّس” اليمني الذي انتهكه الحوثيون

المرأة.. “المُقدَّس” اليمني الذي انتهكه الحوثيون

يافع نيوز – :

رغم ما تعانيه المرأة اليمنية كمثيلاتها في البلدان العربية من صعوبات في حياتها اليومية، فإنها تنفرد بقدسية لدى الرجل اليمني كرَّستها العادات والتقاليد والموروث الثقافي والتاريخي اليمني.

يلمس المراقب هذه القدسية من خلال ما تحظى به المرأة اليمنية في الحياة اليومية، حيث تُعطى الأولوية بالجلوس في وسائل النقل والأولوية في طوابير الانتظار والمطاعم والجامعات والمدارس، ومن يخالف هذه الأولوية يُوصم بـ”العيب” (وهو التصرف غير اللائق وقد يعاقب المجتمع مرتكب العيب بدرجات متفاوتة بحسب التصرف، وتتدرج العقوبة من نظرة ازدراء إلى القتل، بحسب المفاهيم الاجتماعية السائدة).

في حوادث قطع الطريق والحرابة ستكون محظوظاً إن كان بجوارك امرأة فالسُرّاق والقتلة على قسوتهم يحترمون المرأة وسيتركونك سالماً معافىً؛ بسبب وجود امرأة معك.

الشاب اليمني أمين عبد الوهاب، زار سد مأرب في عام 2014 وعند عودته إلى صنعاء ليلاً كان هناك ما يُعرف بالقطاعات “عصابات الطرق”، إلا أن وجود خالته معه في السيارة كان سبباً في نجاته من الموقّفين والعودة إلى صنعاء بسلامة وأمان، وفقاً لحديثه لـ”الخليج أونلاين”.

– قتل واختطاف

شهر سبتمبر/أيلول من عام 2014 كان نقطة التحول السوداء في حياة النساء كغيرهن من مكونات الشعب اليمني الذي يتجرع حتى اليوم تبعات الانقلاب المسلح على السلطة الشرعية من قبل مليشيا الحوثي وصالح المدعومة من إيران.

منظمة “عدالة” للحقوق والحريات أكدت مقتل 230 امرأة وجرح 188 أخريات على أيدي المليشيات في أثناء اجتياح محافظتي عدن ولحج في مارس/آذار من عام 2015.

في حين يوضح تقرير لوزارة حقوق الإنسان في اليمن مقتل وجرح 1665 امرأة يمنية بنيران مليشيا الانقلاب من ليلة سقوط العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر/أيلول 2014 وحتى 30 مارس/آذار 2016، ورصد التقرير 23 حالة اختطاف والاعتداء على 66 أخريات.

اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان باليمن، بدورها رصدت ووثقت خلال شهر أبريل/نيسان الماضي مقتل 17 امرأة وجرح 19 في مدينة المخا الساحلية غربي تعز.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد