شؤون دولية

استياء أوروبي من "استفزازات" أردوغان والعقوبات تنتظره في ديسمبر

أعرب الاتحاد الأوروبي عن "استيائه" من "استفزازات" تركيا في منطقة شرق المتوسط، منتقدا التحركات التركية الجديدة بالمنطقة.

 

وانتقد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال استئناف تركيا التنقيب عن الغاز في شرق المتوسط، منددا بما اعتبرها "استفزازات".

 

وقال ميشال، في ختام قمة في بروكسل: "نندد بتصرفات واستفزازات تركيا أحادية الجانب"، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي يعتزم دراسة الوضع في ديسمبر/كانون الأول للنظر في عقوبات ضد أنقرة.

 

والخميس، أدانت ألمانيا وفرنسا استفزازات تركيا الجديدة "غير المقبولة" في شرق المتوسط التي قد تعرضها لعقوبات أوروبية في حال لم تعد أنقرة إلى "مبدأ الحوار"، خلال أسبوع.

 

وكانت تركيا أرسلت مجددا الإثنين سفينة "أوروتش رئيس" إلى شرق المتوسط رغم احتجاجات أثينا.

 

وتحاول أنقرة مزاحمة اليونان وقبرص في منطقة واعدة باحتياطات الطاقة، لكن مساعيها تصطدم برفض أوروبي وأمريكي.

 

وتراجعت تركيا مؤخرا عن التنقيب تحت تأثير تهديدات واشنطن والاتحاد الأوروبي قبل أن تعود مجددا لمسلكها الاستفزازي

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد