شؤون دولية / اليمن العربي

أربعة قتلى في إطلاق نار بكندا والشرطة تعتقل شخصًا

اعتقلت الشرطة الكندية مشتبهًا به بعد إطلاق نار أدّى إلى مقتل أربعة أشخاص بينهم شرطيان في مدينة فردريكتون في شرق كندا، وفقًا لفضائية سكاي نيوز عربية.

وأضافت الشرطة -عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"- أنه تم إغلاق حي بروكسايد وسط المدينة التي يقطنها ستون ألف شخص، بينما تستمر التحقيقات، بعد ساعات من الحادث بحسب شهود.

وأكدت الشرطة أن إطلاق النار أسفر عن سقوط أربعة قتلى على الأقل (دون تفاصيل عن أسباب الحادث) "واعتقلنا مشتبهًا به، ويمكننا التأكيد أنه لم يعد ثمة تهديد للعامة".

وأكد رئيس الوزراء جاستن ترودو في أول تعليق على الحادث تضامنه مع جميع من طاولهم إطلاق النار و"متابعة الوضع من كثب". بينما قال شاهد عيان إنه رأى من نافذته رجلًا يحمل بندقية ويطلق النار في باحة مبنى، بينما لم تؤكد الشرطة ذلك.

وأهاب المحققون بالسكان تجنب منطقة إطلاق النار، وهي حي سكني قريب من منطقة تجارية وفق شهادات أوردتها قنوات التلفزيون، ودعت الشرطة إلى عدم نشر أخبار من شأنها تحديد مكان إطلاق النار.

وأظهرت مشاهد عرضتها قناة سي بي سي عددًا كبيرًا من سيارات الشرطة والإسعاف تحوط بمنطقة سكنية.

ومساء 22 يوليو الماضي، أطلق رجل النار في وسط تورونتو، ما أسفر عن مقتل شابة في الثامنة عشرة وفتاة في العاشرة وإصابة 13 آخرين، وتبنّى تنظيم داعش الحادث، لكن الشرطة أكدت أنها لا تملك أي دليل على صحة هذا الأمر.

قد تقرأ أيضا