الارشيف / شؤون محلية / شبوة برس

لهم الحق أن يأخذوا من بيانات مجلس التعاون ما يناسبهم

 

نذكركم موعدنا والمجلس الانتقالي سيكبر ويعبر ,لاخوف ,وماتصريحات دول مجلس التعاون الا لخلق التماسك وحرص اخوي كبير لعدم انفلات الامور

 وهم سباقين لكثير من تباين المواقف والتريثات والتطييب للخاطر ,لا يزعجنا فرحة الاشقاء الشماليين ,اطلاقا ,لايزعجنا تخاذل وجوه عندنا فالمغريات كبيرة اكبر من جبل المكلا ,لا لاتقلقوا كم من بيانات قرأتم من مجلس التعاون ,كثيرة نعيد لكم بيان ابها عام 1994 كنموذج فقط ....شوية معلومات لشباب اليوم :-

(‏دول مجلس التعاون: جميع التحركات لحل القضية الجنوبية يجب أن تتم من خلال الشرعية اليمنية والتوافق الذي مثلته مخرجات الحوار) .

ومن حقنا ان نقول لهم خذوا ماتريدون ومايريحكم من بيانات لمجلس التعاون الخليجي ..ولنا الحق ايضا في اخذ مانريد ومانرغب من بيانات مجلس التعاون ..مع العلم ان من له الاقدمية له الاولوية ..فهل نذكركم بأحد تلك البيانات ذات الاقدمية التي اصدرها المجلس والذي اعتبر تحقيق مايسمى " وحدة " بالقوة العسكرية عملا باطلا ..؟؟ ..

 

هيا اقرأوا ان اردتم ..

(نص بيان دول مجلس التعاون الصادر في مدينة ابها بالمملكه العربيه السعوديه في شهر يونيو1994م واليكم نصه:

(((انطلاقا من حقيقة ان الوحده مطلب لابنا الامه العربيه فقد رحب المجلس بالوحده اليمنيه عند قيامها بتراضي الدولتين المستقلتين الجمهوريه العربيه اليمنيه وجمهورية اليمن الديمقراطيه الشعبيه في مايو 1990م وبالتالي فان بقاءهالايمكن ان يستمرالا بتراضي الطرفين )))

 

وامام الامر الواقع المتمثل بأن أحد الطرفين قد اعلن عودته الى وضعه السابق وقيام جمهورية اليمن الديمقراطيه فانه لايمكن للطرفين التعامل في هذا الاطار الا بالطرق السلميه وتقديرا من المجلس لدوافع المخلصين من ابناء اليمن في الوحده فأنه يوكد انه لايمكن اطلاقا فرض هذه الوحده بالوسائل العسكريه كما يبين المجلس ان استمرارالقتال لابد ان يكون له المواقف المناسبه تجاه الطرف الذي لا يلتزم وقف اطلاق الناروالتشاور مع الاطراف العربيه والدوليه حول الاجراءات اللازم اتخاذها في مجلس الامن تجاه هذا الوضع المتفاقم بناء على مبادئ ميثاق الامم المتحده....

,وشكرا عمر حمدون للبيان,