الارشيف / شؤون محلية / اليمن العربي

قُنصل الصومال بـ"عدن": الصوماليون مجمعون ألا يعودوا للحرب مرة ثانية

خاص - اليمن العربي

 أكد سعادة القنصل العام الصومالي في عدن أحمد كوفورو، أن جمهورية الصومال تشهد  في الأونة استقرارا في جميع مناحي الحياة وبالأخص في الجانب الأمني والخدماتي بالرغم من الظروف والاوضاع الصعبة التي يشهدها الصومال والمنطقه العربية من حاله عدم الاستقرار.

وأضاف سعاده القنصل الصومالي أن الصوماليين بمختلف فىاتهم وانتماءاتهم مجمعين إلا يعودوا لحالة الحرب مرة اخرى فقد عرف الصوماليون جميعا الثمن الذي يدفع في مثل هذه الحروب. وتابع أن "لدى الصوماليين تجارب مؤلمة في هذا الشأن فلازلنا نعاني من آثار الحروب السابقة إلى يومنا الحاضر من فقدان الكثير من الأسر لعواىلها وفي تدمير البنية التحتية".

وفيما يتعلق بالشأن اليمني أشار سعادة القنصل الصومالي إلى العلاقات الوثيقة والتاريخية التي تربط بين الشعبين  الشقيقين وقال إن أمن الصومال من أمن اليمن وأمن اليمن من أمن الصومال  فكل مايؤثر فيها يؤثر علينا. وتمنى أن يعود الاستقرار والهدوء لليمن وتتوقف الحرب ويعم السلام كافة ربوعها.

وثمن القنصل في الوقت نفسه تثمينا عاليا الجهود التي تبذلها الحكومة اليمنية في هذا الشأن  مشيدا بحاله الاستقرار التي تشهدها عدن وتعاون كافه الجهات الرسمية والشعبية مع ابنا الجالية الصومالية بعدن وقال إن هذا يدل على طيبة وتعايش ابنا عدن مع الآخرين.

 واختتم القنصل الصومالي بعدن تصريحه لـ"اليمن العربي"، بالتأكيد على رغبة وتطلع بلاده في تمتين اواصر العلاقات مع اليمن لما فيه مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين.

الجدير بالذكر أن القنصل العام الصومالي بعدن تولى منصبه هذا بعدن العام 2012م، ومنذ توليه وهو يبذل جهودا كبيرة في تذليل الكثير من الصعوبات التي تعترض ابنا الجاليه الصومالية بعدن ويحتفظ بعلاقات جيده مع كافه الفعاليات والشخصيات الاجتماعية بعدن.

قد تقرأ أيضا