شؤون محلية / الواقع الجديد

أكثر من 200 من الأجانب يغادرون مدينة الحديدة خوفاً من استخدام الحوثيين لهم كدروع بشرية

((الواقع الجديد)) السبت 2 يونيو 2018م / متابعات

 

يواصل الرعايا الاجانب منذ يومين مغادرتهم مدينة الحديدة، خشية على حياتهم من مليشيات الحوثيين التي اصيبت بالهستيريا جراء اقتراب القوات المشتركة باسناد القوات الاماراتية من دخول مدينة الحديدة.

وقالت مصادر بالحديدة، أن أكثر من 200 من الرعايا الأجانب الذين يحملون جنسيات أخرى، غادروا الحديدة، مع قرب انطلاق معركة تحرير المدينة من ميليشيات الحوثي الإيرانية.

واكدت المصادر ان ميناء الحديدة استقبل باخرة أقلت هؤلاء الأشخاص الاجانب من المدينة خوفا على حياتهم او استخدامهم من قبل المليشيات الحوثية كدروع بشرية.

وقرر الرعايا الاجانب مغادرة الحديدة، من ضمنهم موظفين وعمال في منظمات الأمم المتحدة، وأجانب أخرون يتواجدون في مدينة الحديدة.

قد تقرأ أيضا