الارشيف / شؤون محلية / اليمن العربي

تعرف على ما طلبته أسرة الشهيد شعلان (بيان)

طالب بيان صادر عن أسرة الشهيد عبدالوهاب شعلان، اليوم الأربعاء،  السلطة المحلية والأجهزة الأمنية بمحافظة مارب ومشايخ وأعيان قبيلة مراد، بالقبض على القتلة وتقديمهم للعدالة ليكونوا عبرة لكل من تحدثه نفسه بالغدر والخيانة وقتل النفس التي حرمها الله.

وقالت أسرة العقيد شعلان في بيانها - تلقى "اليمن العربي" نسخة منه "إننا نؤكد تمسكنا بالنهج الوطني الذي كان يحمله الشهيد ويناضل من أجله في سبيل عزة اليمن ورفعته وكرامته".

وثمن البيان كل الجهود التي بذلتها سلطات محافظة مارب وأجهزتها الأمنية ومشايخ وقيادات عسكرية وأعيان إقليمي الجند وسبأ الذين استنكروا هذه الجريمة الشنعاء والظلم الغادر الأسود الذي لا يرضاه دين أو عرف أو قانون".

ويأتي هذا بعد مراسيم تشييع ودفن جثمان الشهيد العقيد، عبدالوهاب شعلان في محافظة مأرب.

وشارك في تشييع الشهيد العقيد عبد الوهاب شعلان شخصيات رسمية وسياسية وحشد كبير من المواطنين.

وفيما يلي ننشر نص البيان كما ورد" 

الحمد لله رب العالمين القائل"ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطاناً فلا يسرف في القتل انه كان منصورا" والصلاة والسلام على محمد صلى الله عليه وسلم القائل"لزوال الدنيا بما فيها أهون عندالله من إراقة دم امرئ مسلم بغير حق" .

فبعد مائة يوم من فاجعة اغتيال الشهيد العقيد عبدالوهاب قاسم علي شعلان عضو المجلس العسكري للمقاومة وقائد شرطة النجدة وحماية الطرق بمحافظة إب ، والذي استشهد يوم الخميس2017/1/26م بمدينة مأرب. 

يتم اليوم الأربعاء 2017/5/17م مواراة جثمان الشهيد إلى مراقد العظماء الخالدين في أرض سبأ التاريخ والحضارة.

وإننا وفي هذا اليوم الأليم لنؤكد تمسكنا بالنهج الوطني الذي كان يحمله الشهيد ويناضل من أجله في سبيل عزة اليمن ورفعته وكرامته.

وإننا وبهذه المناسبة الحزينة لنثمن كل الجهود الكريمة التي بذلتها سلطات محافظة مأرب وأجهزتها الأمنية ومشايخ وقيادات عسكرية وأعيان إقليم الجند وإقليم سبأ، الذين استنكروا هذه الجريمة الشنعاء والظلم الغادر الأسود الذي لا يرضاه دين ولا شرع ولا عُرف.

وعليه فإننا نطالب السطلة المحلية والجهات الأمنية ومشايخ واعيان قبيلة مراد وكل شهم غيور يكره الظلم والطغيان

نطالبهم بالتعاون ومواصلة الجهود حتى يتم القبض على القتلة الذين باتوا معروفين لدى الجهات الأمنية وإقامة شريعة الله ومبادئ الحق والعدل ليكونوا عبرة لكل من تحدثه نفسه بالغدر والخيانة وقتل النفس المحرمة.

اللهم انتقم من كل ظالم خائن 

وحسبنا الله ونعم الوكيل

أسرة الشهيد عبدالوهاب شعلان

قد تقرأ أيضا