الارشيف / شؤون محلية / اليمن العربي

جدل واسع في السعودية بعد قرار معاقبة المتسترين واليمنيين على رأس القائمة

بعد قرار الأمن السعودي الذي يقضي بمعاقبة المتسترين على المخالفين أثار هذا القرار جدلا واسعا في الاوساط نتيجة لأن اليمنيين هم أغلب المخالفين في المملكة.

وكان الأمن السعودي أعلن عن مكافأة تصل إلى 50 ألف ريال لكل من يبلغ عن عمالة مخالفة في المملكة مع تحذير بمعاقبة المتسترين، إلى حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتفاعل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع إعلان الأمن، خاصة فيما يخص معاقبة المتسترين، وذلك عبر هاشتاغ #التستر_علي_العماله_اليمنيه، معتبرين أن أكثر المخالفين هم من اليمن، حيث علق “علي محمد الرطيل”: “اذا اتينا للمساس بأمن الوطن والمواطن يجب أن نقف معاً .. دعونا من (خله يترزق) ، (يوكل عياله) .. لا للتستر”.

فيما رأى “طالب الشوق” أن الأمر لا يتوقف عند جنسية معينة: “مو بس هم كل الاجانب فهم خطر على المجتمع وعلى الشعب يجب ان يتكاتف الشعب مع بعض ضد اي مخرب او مخالف”.

وأوضح “عبدالله القحطاني”: “كلامي ليس موجه لليمني الذي يعمل بشكل نظامي انما مع من يبعث في اسواق التجزئه والمطاعم”.

وكان لـ”مخاوي الذيب” رأي مختلف، موضحا: “عندنا دكتور يمني في الجامعه الصراحه مبدع ومنظبط بالوقت ومتمكن من مادته اليمنيين فيهم جد وانتاجية اكثر من غيرهم”.

لكن “العتابي” حمل السعوديين مسؤولية العمالة المخالفة: “يهربهم سعودي يشغلهم سعودي يستاجر لهم سعودي جميع الجنسيات خلفهم سعودي همة المال فقط”.

بدوره، وجه الدكتور “فهد الكلثمي” رسالة للمقيمين في المملكة: “يا ايها المقيمون، لسنا ملائكة ونعرف ذلك. ولكن لسنا شياطين يحق لكم التفنن في استغلالهم واكل اموالهم. اعرفوا ذلك”.

وتكافح السعودية لضبط ملف العمالة الوافدة، ضمن خطط تهدف إلى رفع مستوى توطين الوظائف وتعزيز فرص المواطن السعودي في إطار رؤية التحول الوطني 2030.

قد تقرأ أيضا

قم بالبحث عن ما تريد