الارشيف / شؤون محلية / اليمن العربي

متظاهرون في شبوة يعلنون رفضهم للمجلس الانقلابي ويؤكدون: لن يحكمنا محافظ انقلابي

شهدت مدينة عتق مركز محافظة شبوة اليوم تظاهرة جماهيرية حاشدة تأييدا لشرعية الرئيس المشير عبدربه منصور هادي ورفضا لاعلان المجلس الانتقالي من قبل بعض القوى الانتهازية بعدن.

واكتظت ساحة التظاهرة بجموع غفيرة رفعت صور فخامة رئيس الجمهورية واخوانه من قادة دول التحالف العربي وعبر المتظاهرون عن مباركتهم للقرارات الرئاسية الاخيرة ورفضها المطلق لما يسمى بالمجلس الانتقالي والذي وصفته بالوجه الثاني لانقلاب إيران في اليمن.

وعبر مؤسس الحراك السلمي الجنوبي مستشار وزارة الدفاع العميد ناصر النوبة عن معاني الفخر والاعتزاز بابناء شبوة الوطنيين الاحرار الذين تداعوا بطوعية اليوم للتعبير عن مواقفهم وثقتهم بفخامة رئيس الجمهورية وقراراته الرئاسية الاخيرة والتعبير كذلك عن رفضهم القطعي والاكيد للمجلس الانتقالي.

وحيا النوبه أبناء شبوة الابطال الذين يضحون بـرواحهم وتسيل دمائهم كل يوم على صعيد مختلف جبهات القتال في شمال الوطن وفي جنوبه من اجل التحرير والخلاص من مؤامرة ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية واستعادة الدولة وشرعيتها الدستورية.

وتطرق العميد النوبه لأبعاد وتبعات اعلان ما يسمى بالمجلس الانتقالي على وحدة الصف الجنوبي والوطني واصفا إياها بالخطوة الرعناء كونها تضعف القدرة على مواجهة التحديات الكبرى التي تواجه اليمن، مؤكدا انها تمثل الحلقة الثانية من المؤمرة الايرانية على اليمن وسعيها المقيت لضياع حاضره ومستقبله وتشتيته وتمزيقه.

وخاطب دعاة المجلس ومؤسسيه بالقول " ان من يفشلون في ادارة ملفات الخدمات والتنمية يستعصي عليهم طبعا ادارة ملفات السياسية ويهوون بسرعة الى قعر قاعها السحيقة".

فيما تلى وكيل محافظة شبوة المساعد علي الحارثي بيان اكد فيه باسم قيادة السلطة المحلية واجهزتها الامنية والعسكرية وشخصياتها الاجتماعية والاكاديمية وقوفهم الدائم مع شرعية رئيس الجمهورية والرفض القاطع لاي خطوات اندفاعية وغير مدروسة كالإعلان الاخير لما سمي المجلس الانتقالي المزعوم الذي يتعارض ويتقاطع تماما مع الاهداف الرئيسة للشرعية ودول التحالف العربي والقرارات الاممية ذات الصلة.

واعتبر البيان اي خروج عن مسار شرعية الرئيس هادي في المرحلة الحالية سيقود اليمن نحو نفق مظلم، مشددا على اهمية التزام كافة الاطراف السياسية بالمضي قدما نحو استعادة الشرعية والقضاء على الانقلاب وإقامة اليمن الاتحادي والسير بالوطن نحو بر الامان.

وأكد البيان على ضرورة وحدة الصف الجنوبي بكافة ابنائه ورص الصفوف خلف القيادة السياسية للتصدي للمد الفارسي واذرعه في اليمن المليشيات الحوثية الانقلابية.

وجدد البيان التزام قيادات واعيان ووجهاء وابناء شبوة بالوقوف صفا واحدا خلف القيادة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ومقاومة الميليشيا الانقلابية في ما تبقى من مديريات شبوة.

وثمن التضحيات الجسام التي يسطرها ابطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مديرية بيحان وتصديهم للمليشيات الانقلابية.

وطالب البيان محافظ شبوة احمد لملس بتحديد موقف واضح، اما مع الشرعية او مع القوى الانقلابية في مجلسهم الانقلابي، مؤكدا ان أبناء شبوه لن يقبلون ان يديرهم انقلابي.

حضر التظاهرة الوكيل المساعد للمحافظة سالم الاحمدي ومدراء المكاتب التنفيذية بالمحافظة.

قد تقرأ أيضا