الارشيف / محليات / بوابة حضرموت

الإمارات تغيث قطاعات صحية وتعليمية في اليمن

/ ياسر اليافعي

افتتحت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس مستشفى المخا العام الذي تمت إعادة تأهيله وصيانته بشكل كامل من قبل الهيئة خلال الفترة الماضية، كما زار وفد الهيئة مستشفى الجمهورية في عدن وقام برفد برنامج الإمداد الدوائي بمستلزمات وأدوية لمحافظتي عدن وتعز لخطة القطاع الصحي، فيما وقعت الهيئة اتفاقية إعادة تأهيل وتجهيز مدرسة الريضة للتعليم الأساسي في مديرية تريم في محافظة حضرموت، وذلك في إطار دعم مشاريع البنية التحتية في اليمن.

وضمن حزمة مساعدات إماراتية جديدة للشعب اليمني، افتتحت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس مستشفى المخا العام الذي تمت إعادة تأهيله وصيانته بشكل كامل من قبل الهيئة. وعبر محافظ تعز، علي المعمري، خلال حفل الافتتاح عن سعادته وشكره للدور الريادي والتنموي الذي تبذله الذراع الإنسانية لدولة في سبيل إعادة الأمل للمواطنين في مناطق الساحل الغربي وما يمثله هذا الدور من إنعاش للحياة التي فقدتها مدينة المخا خلال فترة سيطرة الانقلابيين على المدينة.

وأكد المعمري أن هذا الدعم السخي الذي تقدمه دولة الإمارات للشعب اليمني سيظل محفورا في الذاكرة، لافتاً إلى أن هذه المشاريع التنموية ستساهم بشكل كبير في تطبيع الحياة وإعادتها إلى سابق عهدها بل وأفضل مما كانت عليه؛ خصوصا وأن المخا تعرضت خلال السنوات الماضية للإهمال المتعمد من قبل المخلوع صالح وشركائه من خلال تحويل مدينة المخا ومينائها الاستراتيجي إلى منصة لتهريب الممنوعات.

وتجول وفد الهلال الأحمر الإماراتي والمحافظ في المدينة للاطلاع على حجم الإنجاز في مشاريع إعادة الإعمار وتأهيل المدارس وصيانة محطة المخا الكهربائية.

وخلال الزيارة اطلع محافظ تعز، الذي يزور المدينة لأول مرة منذ تعيينه، على سير العمل في إعادة الإعمار التي شملت بناء وتأثيث 17 منزلا كمرحلة أولى للأسر الأكثر تضررا من الحرب وما خلفته من دمار.

رفد أدوية

في السياق، زار وفد من الهلال الأحمر الإماراتي مستشفى الجمهورية التعليمي والمركز الوطني للإمداد الدوائي ضمن مواصلة الدعم اللوجستي من قبل الإمارات، حيث سلم الوفد للمركز شحنة مستلزمات وأدوية لمحافظتي عدن وتعز.

وقالت المدير العام للمركز الوطني للإمداد الدوائي، د. سعاد ميسري: «تسلمنا شحنة أدوية ومستلزمات من وفد الهلال الأحمر مقدمة لعدن ولمستشفى المخا في تعز». وعبرت الميسري عن تقدير الشعب اليمني لزيارة وفد الهلال الأحمر الإماراتي كونه يأتي عقب دعم وعطاء كانوا فيه السابقين وساهم بشكل كبير في إعادة تطبيع الأوضاع وتحديدا في مستشفى الجمهورية. وصرحت أنه تمت زيارة مستودعات ومخازن الادوية واحتياجات المستشفيات في عدن ومستوى الخدمات الصحية المقدمة للمرضى، وكذلك تم التطرق إلى مرض الكوليرا كونه يشكل خطراً كبيراً في معظم المحافظات.

دعم التعليم

في غضون ذلك، وقعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي اتفاقية إعادة تأهيل وتجهيز مدرسة الريضة للتعليم الأساسي في مديرية تريم في محافظة حضرموت وذلك في إطار دعم الهيئة لمشاريع البنية التحتية والتعليمية في المحافظة والدور الإنساني الذي تقوم به دولة الإمارات للتخفيف من معاناة الشعب اليمني.

وتهدف الهيئة إلى تقديم أفضل الخدمات من خلال مشاريعها للتنمية والبنية التحتية وخاصة دعم العملية التعليمية والارتقاء بها نحو الأفضل، فقد تبنت خطة متكاملة لإعادة ترميم عدد من المباني والمرافق الحيوية في حضرموت خلال مراحل عدة وصولاً إلى إعادة الحياة إلى طبيعتها.

وأعرب عمر عبيد علوان مدير مدرسة الريضة عن شكره وتقديره لدولة الإمارات وذراعها الإنسانية المتمثلة في هيئة الهلال الأحمر على ما تقدمه من دعم وبناء وتطوير للمؤسسات الحكومية والأهلية في حضرموت، مشيداً بالدور الذي يؤديه الهلال الأحمر الإماراتي ودعمه المتواصل لإعادة تهيئة البنية التحتية في المحافظات المحررة من خلال مشاريع تنموية متنوعة.

قد تقرأ أيضا